الأربعاء، 22 أبريل، 2009

الشهر التاسع من الحمل





أصبحتى الأن فى الشهور الأخيرة للحمل وتتهيأى للولادة

هناك بعض التغيرات التى قد تشعرى بها مثل إستمرار الأعراض التى بدأت فى الشهور الثلاث السابقة ولكن قد تكون بصورة أكثر وزيادة على ذلك من الممكن ان تشعرى ان هناك زيادة فى التبول بكثرة حيث عادة ما ينزل الجنين الى الحوض ويضغط على المثانة البولية وبالتالى تشعرى بالرغبة فى التبول عندما تمتلئ المثانة بكمية قليلة من البول مثل ما حدث فى الشهور الأولى للحمل عندما كان الرحم بالحوض يضغط على المثانة. لذلك نجد ان زيادة التبول تكون فى الشهور الأولى والأخيرة للحمل



أيضا سوف تشعرى بصعوبة التنفس اكثر من الشهور السابقة حيث ان الرحم يصل الى مستوى الحجاب الحاجز(الموجود بين البطن والصدر) اول الشهر التاسع وبذلك يزيد الضغط على الرئة ولكن مع نزول الجنين الى الحوض وانحراف الرحم بعيد عن الحجاب الحاجز تبدأى فى الشعور بتحسن فى التنفس وعادة ما يكون هذا فى منتصف الشهر التاسع

بعض التغيرات الأخرى:

الحرقة بفم المعدة

عادة ما تكون نتيجة إرتجاع العصارة المعوية الحامضية الى المرئ نتيجة ضغط الرحم على المعدة وغالبا ما تزيد هذة الأعراض عتد النوم وبعد الأكل وممكن الإقلال منها بالإبتعاد عن الدهون والأكلات المقلية وبعدم إمتلاء المعدة بالأكل ومفضل اكل 6 وجبات خفيفة عن اكل وجبات قليلة مع إمتلاء المعدة وممكن أخذ اللبن أو مكعبات الثلج التى تقلل من الشعور بالحموضة فى الزور وأحيانا يوصى الطبيب بأخذ مضادات الحموضة

التورم (الإنتفاخ)

*- ممكن الشعور بأن الورم بالأرجل والأصابع والوجة زاد عما كان علية فى الشهور السابقة

- إستمرى فى أخذ جرعات كبيرة من المياة والوسائل حيث ان هناك إعتقاد خاطئ بأن كثرة تناول المياة والسوائل تزيد من الورم وهذا إعتقاد خاطئ ويجب ان تحافظى على أخذ السوائل لتجنب الجفاف

- خذى فترات راحة اكثر مع رفع الرجلين الى مستوى اعلى من الجسم عند النوم وايضا عند الجلوس مفضل رفع الرجل الى اعلى لكى تقللى مت تأثير الجاذبية الأرضية التى تزيد من تورم الرجلين

إتصلى بالطبيب اذا حدث تورم مفاجئ حيث يكون هناك خوف من حدوث تسمم الحمل

البواسير

البواسير تطلق على تمدد أوردة الشرج واحيانا تسبب نزيف مع التبرز واحيانا تشعرى بها عند فتحة الشرج

- عادة تتكون البواسير نتيجة ضغط الرحم والجنين على أوردة الشرج

- الأمساك يزيد مع الحمل وقد يسبب زيادة فى ظهور البواسير

- لتجنب ذلك إكثرى من شرب السوائل وأكل الحبوب مثل الذرة وأكل الخضراوات والفاكهة

- تجنبى زيادة الضغط بالبطن أثناء التبرز وإستشرى الطبيب قبل أخذ الملينات

ألام الثدى

- ستجدى ان الثدى كبر بصورة واضحة وإمتلئ نتيجة تأثير الهرمونات للتهيأة للرضاعة حيث يزيد هرمون البرولاكتين(هرمون الحليب) ويصل الى اعلى نسبة عند الولادة

- أحيانا تشعرى بالام الثدى وثقلة وممكن ان ترتدى صدرية نسائية لتقليل الإحساس بالام والثقل

- سوف تجدى سائل ينزل من الثدى وهذا طبيعى ويسمى الكلوسترم (لبن المسمار) لونة اصفر وسميك ويستمر نزولة فى اول 3 ايام بعد الولادة وهو مفيد جدا للطفل حيث يحمية من الكثير من الأمراض ويعطية مناعة ضد الكثير من الأمراض

ملحوظة: يزيد نسبة هرمون الإستروجين وهرمون البرولاكتين فى الحمل ولكن لاينزل اللبن من الثدى الا بعد 3 ايام من الولادة بعد ان تنخفض نسبة الإستروجين حيث ان الإستروجين يمنع تكون اللبن بالرغم من زيادة هرمون البرولاكتين

- من المهم ان تبدأى فى عسل الثدى والحلمة بالمياة العادية يوميا حتى لايحدث تشققات او جروح بالحلمة ولاداعى لإستخدام الصابون الذى ممكن ان يزيد من التشققات وجفاف الحلمة

إذا كان هناك تشققات بالحلمة فمن الممكن استخدام كريمات تحتوى على لانولين

زيارة الطبيب

- إستمرى فى متابعة الحمل وعادة تحتاجى للذهاب الى الطبيب مرتين فى الشهر الثامن و4مرات فى الشهر التاسع إلا إذا طلب الطبيب غير ذلك وإسإلى الطبيب عن مراحل الولادة ومكانها والتوقعات المصاحبة للولادة وما بعدها

- من المهم جدا أن تهياى نفسك للرضاعة الطبيعية لما لها من فؤائد عديدة (إنظرى موضوع الرضاعة الطبيعية )

- إذا تعدى الحمل الموعد المحدود لة فهذا طبيعى حيث حيث ان موعد الولادة يكون تقريبى و فى 5% فقط من السيدات تتم الولادة فى الموعد المحدد

- فى بعض الحالات من الممكن ان يكون هناك خطورة على الجنين اذا تعدى الحمل الموعد المحدد ولابد أن يكون الطبيب مهتم بحالة الجنين

عموما من الممكن الإنتظار 1-2 اسبوع بعد موعد الولادة المحدد ولكن هناك بعض الحالات التى يتدخل الطبيب لإنهاء الحمل دون إنتظار مثل:

* إذا كان هناك مرض بالأم مثل إرتفاع الضغط او السكر

* إذا لم تكن حالة الجنين جيدة وعادة ما يتم متابعة الجنين بقياس السائل الأمنيونى (السائل المحيط بالجنين وعمل رسم تخطيطى لقلب الجنين ومدى سريان الدم بشرايين المشيمة والجنين وبعض الإختبارات الأخرى

* من الممكن ان يحدث إنفجار فى جيب المياة وينزل السائل الأمنيونى بدون حدوث ولادة وفى معظم الحالات يتم عمل تحريض ولادة وبعض الحالات تتم المتابعة بالمستشفى اذا كان الحمل اقل من 34 اسبوع وان كان هناك بعض الخلاف حسب كل مركز فى موعد إنهاء الحمل عندما يحدث إنفجار جيب المياة دون حدوث ولادة

عملية تحريض الولادة تشمل عمل فتحة بجيب المياة---استخدام البروساجلاندين عن طريق المهبل او داخل عنق الرحم ---- استخدام السينتوسينون وهو هرمون يزيد إنقباضات الرحم

علامات الولادة

* نزول إفرازات مخاطية مدممة وهى ما تسمى علامة الولادة وعادة تبدأ الولادة خلال 24 ساعة وفى بعض الحالات بعد ايام وهذا الإفراز المصاحب للدم عبارة عن إفراز عنق الرحم الذى عادة ما يكون بعنق الرحم وليس شرطا ان تشعر جميع السيدات بهذة العلامة

* إنقباضات الرحم عادة تكون موجودة أثناء الحمل ولكن عند بدأ الولادة تصبح أكثر قوة ويصاحبها الام بالبطن واسفل الظهر وتزداد فى العدد والقوة مع الوقت وعادة يتغير شكل البطن اثناء الإنقباضة ويكون أكثر صلابة عند وضع اليد على البطن

* نزول مياة بغزارة او بكميات قليلة ولكن مستمرة نتيجة وجود انفجار فى جيب المياة وعادة ما يصاحبها إنقباضات الرحم

ملحوظة : من الممكن ان تنزل المياة ويصاحبها إنقباضات الرحم واتساع عنق الرحم وهذا يحدث فى الولادة وهناك حالات تنزل المياة بدون نقباضات بالرحم اوتغيير فى عنق الرحم

* بالفحص يجد الطبيب أن إنقباضات الرحم تحدث بمعدل 3 كل 10 دقائق ومن الممكن ان تلاحظى ذلك بنفسك ولكن الطبيب يقوم بالفحص المهبلى للكشف على عنق الرحم حيث يصبح لينا ويبدأ فى الإتساع أثناء الولادة وهذا قد يستغرق 8-12 ساعة وقد يزيد او يقل الوقت حسب عدة عوامل وعموما يستخدم الطبيب مصطلح ان عنق الرحم اتسع 3 سم أو زيادة و يتسع عنق الرحم تماما عندما يكون 10سم واحيانا يستخدم مصطلح ان اتساع عنق الرحم أصبع او إثنين ويكون عنق الرحم مكتمل الإتساع عندما يكون 5 أصابع